أسباب الاستثمار في جنسية ثانية وجواز سفر ثاني خلال جائحة الكورونا

على مر السنوات، سعت الدول الأوروبية والدول الكاريبية لدعم برامج الجنسية الثانية وجواز السفر الثاني عن طريق الاستثمار . وما زالت من أضمن الاستثمارات التي يقوم بها رجل الأعمال ويتمتع بمزاياها مدى الحياة. ولكن يبقى السؤال الأهم في وقتنا الحالي وخلال جائجة كورونا COVID-19  ما هي الأسباب التي تدفع أي مستثمر للاستثمار في جنسية ثانية وجواز سفر ثاني؟

أولاُ: سهولة تقديم الطلب 

تعتمد مختلف وحدات الجنسية عن طريق الاستثمار حالياً طريقة التقديم اون لاين للحصول على جواز السفر الثاني ، بحيث يتم تسليم أوراق أساسية لفريق عمليات بلومينا ، يقوم الفريق بكافة العملية . وجاء ذلك لغايات بدء التحقيقات الأمنية والتي تستغرق شهرين إلى ثلاث أشهر وبالتالي توفير الوقت على العميل بحيث يستلم شهادة الجنسية الثانية وجواز السفر الثاني بعد انتهاء أزمة كورونا.

قامت العديد من الدول الكاريبية والدول الأوروبية باعتماد هذه الطريقة منها دولة سانت كيتس ونيفيس و دومينيكا و غرينادا و انتيغوا وبربودا وسانت لوسيا وفانواتو ومن الدول الأوروبية نذكر: مالطا وقبرص واليونان والبرتغال وغيرها.

ثانياً: الأسعار المخفضة والمنافسة

قامت العديد من الحكومات بوضع أسعار مخفضة من خلال تقليل الرسوم الإدارية واالقانونية بشكل كبير وذلك لجذب أكبر عدد من المستثمرين لهذه البرامج. ومن الجدير ذكره أن هذه الأسعار لم يسبق لها مثيل مقارنة بجميع البرامج الاستثمارية التي سبق وتم طرحها مثل برنامج التبرع لصندوق الإغاثة لاعصار سانت كيتس ونيفيس HRF والذي كان لفترة محدودة.

ثالثاً: تقليل عدد الوثائق المطلوبة

وسعياً لتسهيل عملية التقديم تطلب وحدات  الجنسية عبرالاستثمار أوراق أساسية وبسيطة مثل أوراق اثبات الشخصية والتي يتم ارسالها وترجمتها من قبل فريق الخبراء في بلومينا وتقديمها خلال أيام قليلة. وبناءاً عليها يتم البدء في معالجة ملف المستثمر والبدء بالتحقيقات الأمنية. والحصول على جوازالسفر الثاني خلال 4 أشهر

رابعاً: فتح الحسابات المصرفية والشركات الخارجية

من خلال جواز السفر الثاني يمكن لأي فرد فتح حسابات بنكية والتحكم بالأموال بدون ضوابط رأس المال وليس ذلك فقط بل بكل سرية وسهولة. وياتي ذلك كون حامل جواز السفر الثاني هو مواطن عالمي واجتاز مرحلة التحقيقات الأمنية الصارمة.   

 كما ويمكن للمستثمر فتح شركات خارجية بكل سهولة ويمكنه التكيف مع التغيرات في الأسواق والتنقل بسهولة فيما بعد انتهاء أزمة الكورونا COVID-19

خامساً: الوصول لخدمات الرعاية الصحية والتعليمية العالمية

بوجود حسابات بنكية خارجية  وبوجود وثيقة عالمية وهي جواز السفر الثاني سيتمكن المستثمر وكافة أفراد عائلته من الوصول بكل سهولة لأي من الجامعات والمعاهد التعليمية من المستوى الأول. كما يمكنه الحصول على التأمين الصحي والرعاية الصحية في الدول الأكثر ذات النظام الطبي المتقدم.

للتمتع بكل هذه المزايا، سيقوم خبراء بومينا بمساعدتك في اختيار البرنامج الذي يناسب احتياجك واحتياج عائلتك. يمكنك التواصل معنا هاتفياً أو من خلال وسائل الواصل لاجتماعي كافة والحصول على استشارة مجانية. 

أسباب الاستثمار في جنسية ثانية وجواز سفر ثاني خلال جائحة الكورونا

كُن مواطناً عالمياً

هذا الحقل مطلوب
هذا الحقل مطلوب
هذا الحقل مطلوب
هذا الحقل مطلوب
يرجى اختيار رمز دولي
الحد الأدنى للاستثمار في أي من برامجنا يبدأ من 100,000دولار أمريكي، هل ترغب أن يتواصل معك مستشارنا؟
هذا الحقل مطلوب
قانون حماية البيانات الشخصية. نقوم بمعالجة بياناتكم الشخصية بسرية تامة
Author : نادين داؤود