لماذا يعتبر شراء جنسية دولة سانت كيتس ونيفيس استثماراً طويل الأمد في ظل الظروف الحالية؟ اليك التفاصيل

عمان – الأردن –06/09/2020 على الرغم من الظروف الصعبة التي يمر بها العالم أجمع بسبب إنتشار فيروس كورونا المستجد (COVID -19)، الّا أنه أثر على قطاع الجنسية والإقامة الدائمة وسوق جواز السفر الثاني بشكل إيجابي من ناحية الإقبال على مثل هذه الخدمات والبرامج المقدمة من مختلف دول العالم، ومنها دولة سانت كيتس ونيفيس الواقعة في منطقة دول الكاريبي.

إذا كنت ترغب في الحصول على جنسية ثانية عن طريق الاستثمار فإن دولة سانت كيتس ونيفيس تعتبر واحدة من الخيارات المفضلة لدى الكثيرين، خاصة رجال الأعمال الذين يسعون الى توسيع مجال أعمالهم وفتح آفاق جديدة لإستثماراتهم ولضمان مستقبل عائلاتهم.

وعند النظر عن قرب الى قطاع الجنسية عن طريق الاستثمار والاقامة الدائمة وجواز السفر الثاني، نجد أن التوجه الجديد لدى المستثمرين أصبح الآن الحصول على جوازات سفر الدول الصغيرة نسبيًا مثل دولة دومينيكا وانتيغوا وبربودا وغرينادا وسانت لوسيا وفانواتو وبالأخص دولة سانت كيتس ونيفيس St. Kitts & Nevis ، مبتعدين بذلك عن جوازات سفر الدول الكبرى مثل الولايات المتحدة وكندا وغيرها من الدول، تجنباً للضرائب الباهظة المفروضة عليهم فيها.

وأثّر فيروس كورونا بشكل كبير على اقتصاد الكثير من دول العالم، ودول منطقة الكاريبي بالتحديد ليست ببعيدة عن هذا الإنحدار في العوائد الإقتصادية. لهذا؛ تلجأ العديد من هذه الدول ومنها دولة سانت كيتس ونيفيس St. Kitts & Nevis   الى اتباع طرق وتدابير جديدة لتعزيز نموها الإقتصادي وسط هذه الظروف لتعويض الخسائر، ومنها برامج الجنسية الثانية وجواز السفر الثاني عن طريق الإستثمار. ولذلك قامت وحدة الجنسية عبر الاستثمار  CIUالتابعة لحكومة سانت كيتس ونيفيس St. Kitts & Nevis  بتخفيض المبالغ الاستثمارية لعائلة من 4 أفراد ضمن خيار التبرع المالي ليصبح المبلغ 150,000$ بدلا من 195,000$. وأعلنت بأن هذا العرض ساري حتى نهاية عام 2020 .

ووفقاً لشركة بلومينا، الشركة المتخصصة في قطاع الجنسية والإقامة الدائمة وجواز السفر الثاني، فإن الإقبال على دولة سانت كيتس ونيفيس ودول منطقة الكاريبي شهد زيادة كبيرة خلال عام 2020، على الرغم من الظروف المحيطة التي تسبب بها وباء كورونا. يعود ذلك الى الميزات التي يوفرها جواز سفر الدول الصغيرة الأكثر اقبالاً وحداثة والذي يضاهي في قوته وتطوره جواز سفر الدول الكبرى ولكن بأسعار مخفضة وأقل .

وكمثال على الفوائد  والميزات التي تقدمها برامج دول منطقة البحر الكاريبي مثل سانت كيتس ونيفيس St. Kitts & Nevis  ، نجد أن الحصول على جواز سفرها يمنح حاملها إمكانية السفر إلى أكثر من 160 دولة حول العالم دون الحاجة للحصول على تأشيرة ومن بينها دول منطقة الشنغن والمملكة المتحدة وسنغافورة وهونغ كونغ، بالإضافة الى أنها لا تلزم حامل جواز سفرها الإقامة في البلد الذي صدر عنه جواز السفر، كما أنها تقدم لهم خدمات فتح حسابات بنكية في دول مختلفة وتسجيل الشركات عبر الحدود والاستفادة من الإعفاء الضريبي وما الى ذلك من أمور تساعد على التوسع أكثر في مجالهم.

بالإضافة الى ذلك، تعتبر دولة سانت كيتس ونيفيس St. Kitts & Nevis  من دول رابطة الشعوب البريطانية المعروفة بدول الكومنولث، كما وان برنامجها يعتبر البرنامج الاقدم والاول منذ عام 1984 وهذا الأمر بحد ذاته شيء كبير. كما أن دولة سانت كيتس ونيفيس تقدم لحاملي جنسيتها ازدواجية الجنسية، والتي تعني إمكانية الإحتفاظ بجنسية المستثمر الأصلية وعدم اشتراط تخليه عنها. وعدا عن ذلك فهذه الجنسية لمدى الحياة ويتم توارثها للأبناء والاحفاد .

وتتعدد الخيارات التي يمكنك عن طريقها الحصول على جنسية دولة سانت كيتس ونيفيسSt. Kitts & Nevis  وجواز سفرها، من خلال تقديم مساهمات مالية كبيرة، عادة ما تكون في مجال تطوير البنية التحتية أو التبرع لصناديق معينة لحكومة الدولة أو الاستثمار العقاري في منتجعات سياحية وغيرها العديد من الخيارات التي تناسب امكانياتك المادية وتضمن لك عائد على الاستثمار.

ويعتبر جواز سفر دولة سانت كيتس ونيفس St. Kitts & Nevis   الأبسط والأقوى والأضمن من بين العديد من دول العالم للحفاظ على قيمة الأموال المستثمرة. وهذا أدى إلى تزايد الطلب للحصول على جواز سفر وجنسية هذه الدول فمتطلباتها بسيطة وأسعارها معقولة.

ووفقًا لدراسة أجرتها شركة بلوميناBluemina ، يقدر عدد الأشخاص الذين يحصلون على أكثر من جواز سفر ثاني عبر برامج الجنسية عن طريق الاستثمار بحوالي 2,500  شخص سنويًا في الوطن العربي. وإن حجم الطلبات للحصول على البرامج التي تقدمها دول منطقة البحر الكاريبي لعامي 2019-2020 (لحد الآن) ارتفع بنسبة 38% مقارنة بالسنوات الخمس الأخير الماضية، مع وجود انخفاض ملموس على طلبات الحصول على برامج الدول الكبرى.

جميع الميزات المذكورة سابقًا تعتبر من أبرز العوامل التي ساهمت في ارتفاع الإقبال على برامج الجنسية الثانية عن طريق الاستثمار في دولة سانت كيتس ونيفيس، ولهذه الأسباب، فإن الحصول على جنسيتها يعتبر اسثماراً طويل الأمد في ظل الظروف التي بمر بها العالم أجمع.

في النهاية يمكنك الاختيار بين العديد من البرامج التي تلبي طموحاتك، وفقًا لميزانيتك والميّزات التي تبحث عنها، خيارات متعددة والهدف واحد وهو أن تصبح مواطنًا عالميًا. استثمر في جنسية ثانية واحصل على جواز سفر ثاني وتملك العالم بحرية.

المصدر: خبرني

لماذا يعتبر شراء جنسية دولة سانت كيتس ونيفيس استثماراً طويل الأمد في ظل الظروف الحالية؟ اليك التفاصيل. (1)

كُن مواطناً عالمياً

هذا الحقل مطلوب
هذا الحقل مطلوب
هذا الحقل مطلوب
هذا الحقل مطلوب
يرجى اختيار رمز دولي
الحد الأدنى للاستثمار في أي من برامجنا يبدأ من 100,000دولار أمريكي، هل ترغب أن يتواصل معك مستشارنا؟
هذا الحقل مطلوب
قانون حماية البيانات الشخصية. نقوم بمعالجة بياناتكم الشخصية بسرية تامة
Source :